الأعمال الرسمية

إبداعات الاعضاء

العودة   Dark Wingz > مواهب Dark Wingz > الركن الأدبي > اسطورة نيازك السماء


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-03-2012, 11:09 PM
الصورة الرمزية Arex Simon
Arex Simon
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: KSA
المشاركات: 38
شكراً: 3
تم شكره 4 مرة في 3 مشاركة
نقـاط الترشيح: 0
نقـــاط الخبـرة: 10
آخــــر تواجــد: 01-29-2015 (05:22 AM)

القصة:
[blink]تتحدث القصة عن أسطورة شر عظيم سيدمر كوكب الأرض الرائع و أن هناك بطلان هما من سيقضيان على هذا الشر العظيم.
و حدثت القصة في كوكب الأرض في مدينة اسمها: مدينة وندافاير أبطالها في الثامن عشر من عمرهم و أسمائهم: اركس سايمون,زيراتو راتو,
ريتا كالناتو,زيرو استرادا,ديستني شموتو,سوفتر سافر,داركمان ريدو.[/blink]

معلومات الأبطال:

الاسم: اركس سايمون.
العمر: 18
أسلوب القتال: القتال بالسيوف
القدرة الخارقة: الرياح



الاسم:زيراتو ليجنيز
العمر: 18
أسلوب القتال: القتال بالسيوف
القدرة الخارقة: الإشعاع



الاسم:ريتا كالناتو
العمر:18
أسلوب القتال: السحر
القدرة الخارقة: الطبيعة



الاسم:زيرو استرادا
العمر:18
أسلوب القتال:النينجا
القدرة الخارقة:البرق



الاسم:ديستني شموتو
العمر:18
أسلوب القتال: الساموراي
القدرة الخارقة:الجليد



الاسم:سوفتر سايفر
العمر:18
أسلوب القتال: القتال بالسيوف
القدرة الخارقة: النار


الاسم:داركمان كاريدو
العمر:18
أسلوب القتال: القتال بالسيوف
القدرة الخارقة:الظلام

__________________________________
تبدأ القصة في المدرسة الثانوية حيث كان طلاب يدرسون في صفهم و كان احدهم يحلم بأن ينقذ العالم فأنتبه له مدرس الصف و قال له: اركس اركس!! هل تسمعني؟
ففزع اركس و قال للمعلم: نعم أسف يا معلمي.
وقال له المعلم: اذهب لغرفة المدير هيا!!!
فقال له اركس: حاضر.
وعندما اقترب من باب الصف ضربه المعلم على رأسه فسقط على الأرض فضحك عليه جميع من في الصف, ثم نهض و أتجه إلى غرفة المدير فعاقبة المدير بالدوران على ملعب كرة القدم اثني عشر مره, و كان في إحدى الصفوف فتاة تراقبه من نافذة الصف وبعد ان انتهت عقوبته ذهبت أليه و تكلمت معه و قالت له عن اسمها, و فجأه سقط نيزك من السماء على مدرستهم فدمر نضفها,فزع منه كل من في المدرسة ثم أغمض اركس عينيه ثم فتحها و كأن لم يحدث شيء اختفى النيزك و قالت له الفتاة: اركس ماذا هناك؟
فقال لها: ريتا ألم تري النيزك؟
فقالت له:أي نيزك هل تحلم أم ماذا؟
فقال لها: لا لا انسي الموضوع, علي الآن العودة للمنزل إلى اللقاء.
فقالت له: حسنا إلى اللقاء.
ثم عاد اركس إلى منزله و اتجه إلى غرفته و فكر فيما حدث و قال في نفسه: هل هناك من شاهد النيزك غيري؟
و فجأة ظهر فتى أمامه و قال له اركس: من أنت؟
و قال الفتى لأركس: أنا اسمي زيراتو ليغنيز, و جاءة إلى هنا طلبا لمساعدتكم لأن أسطورتنا تقول أن هناك بطلان سيظهران و ينقذان العالم من الشر العظيم الذي سيدمر العالم, و أريد مساعدتك في إيجاد البطلان قبل أربعه أيام و إلا سيظهر ذلك الشر.
فقال له اركس: حسنا لكن كيف سأساعدك في البحث عن هما؟
فقال له زيراتو: تقول الأسطورة أن البطلان في الثامنة عشر من عمرهما و أنهما في المرحلة الثانوية.
و قال له اركس: موافق لنبدأ من الغد من مدرستنا.
وقال له زيراتو: حسنا.
ثم نام اركس و صباح اليوم التالي بدأ البحث فمر اليوم الأول في مدرستهم ولم يجدوه و مر اليوم الثاني في مدينتهم ويندفاير ولم يجدوهما و مر اليوم الثالث وليس لهما أثر كان الأسطورة مجرد كذبه ثم فقال زيراتو لأركس: اسمع ربما علينا البحث خارج هذه المدينة.
وقال له اركس: حسنا لكن اين و سيمر اليوم الرابع و لم نكمل البحث.
فقال له زيراتو:اسمع لدي فكر!
فقال له اركس:حسنا قلها.
قال له زيراتو:لنبحث عنهما في مركبتي فهي اسرع وسيله.
فقال له اركس:حسنا هيا لنبدأ من الأن.
و انطلقا يبحثان في اقرب المدن لهم و في طريقهم و جدا فتاة ملقاة على الأرض فتوجها نحوها فإذا هي صديقة اركس ريتا فحملها اركس و رشها بالماء فأستيقضت و قال لها اركس: ما الذي جاء بك إلى هنا؟
و قالت له: لاشيء كنت ذاهبه إلى منزل جدتي ,بل مناسبه إلى أين أنتما ذاهبان؟
فقال لها اركس: لا تتدخلي فيما لا يعنيك, فقط عودي للمدينة.
فقالت له: لا لن أعود إلى المدينة سأذهب معكما.
فقال لها اركس: لكنك لن تستحملي رحلتنا الطويلة لذلك لن تذهبي.
فقالت له: لا عليك سأستحملها وسأذهب.
فضحك زيراتو و قال لأركس: حسنا لندعها تذهب.
فانطلقوا لرحلتهم فأمطرت السماء فوجدوا كهف قريب منهم فأختبؤا فيه, و بينما كان اركس و ريتا يتحدثان وجد زيراتو صخره عملاقة مكتوب فيها كلمات غريبة فناداهما فقرءوا الكتابات و لم يستطيعوا فأستطاع اركس قراءتها فتفاجئوا جميعا و قال لهم أن المكتوب على هذه الصخرة هو,
(عندما تتحد الحرية و العدالة عندها ستظهر الأسطورة التي بها ستشرق الشمس بها من جديد و نورها سيمحي الظلام و سينزل السيفان كالنيازك من فوق السحب ثم ستحرر اسطورة السيف الأخير)
ثم ظهر ضوء ساطع من الصخرة و انفجرت ثم خرجت منها بلورتان الأولى خضراء وتمثل عنصر الرياح و الأخرى زرقاء وتمثل الأشعاع و انطلقت لكلا منها نحو اركس و زيراتو الخضراء لأركس و الزرقاء لزيراتو,
ثم توقف هطول المطر سمعوا ضجيجا فخرجوا فرأوا تنين عملاق يهاجم قرية ثم رأوا رجلان و فتاة يقاتلون هذا التنين و قضوا عليه باستخدام قوى خارقة،
فقال اركس لزيراتو: هل رأيت هذا الشيء الغريب.
فقال زيراتو له:نعم لابد ان هؤلاء هم ظالتنا،لنذهب إليهم.
فذهب اركس و معه زيراتو و ريتا إلى هؤلاء الثلاثة و سألوا قائدهم عن اسمه و عمره و قال لهم: أنا اسمي سوفتر سايفر, و هؤلاء هم فرقتي زيرو استرادا و ديستني شموتو, و جميعنا في الثامنة عشر من عمرنا.
فقال اركس لهم:من اين لكم بهذه القوة؟
فقالت له ديستني: هذه القوة لدينا منذ ان كنا صغارا.
فطلب منهم اركس المجيء معهم لمساعدتهم.
فترددوا في الموافقة لأنهم كانوا يحمون قريتهم لكنهم وافقوا ثم قال لهم سوفتر: تعالوا معنا للقرية لنرتاح و نرحل غدا.
فقال له زيراتو: للأسف لا يمكننا لان لم يتبقى معنا وقت الشر سيظهر غدا عند الغروب لأن غدا هو اتحاد الكواكب على خط واحد.
فنظر اركس إلى ريتا و قال لزيراتو:لنرتح اليوم لأننا مرهقون من هذا اليوم الطويل.
فقال له زيراتو: حسنا لكن سننطلق قبل طلوع الفجر لنلحق بالوقت.
ثم اتجهوا إلى القرية و ارتاحوا فيها فناموا جميعهم إلا اركس كان يفكر بمعنى الكلام الذي قرأه في الصخرة التي في الكهف و ما هذه البلورة التي حصل عليها, ثم عاد للنوم و قبل طلوع الفجر اسيتقضوا و ذهبوا إلى المدينة التالية لكن للأسف سقطت ديستني على الأرض ثم ركض إليها الجميع و وضعت ريتا يدها على جبهة ديستني فإذا بحرارتها مرتفعه فاتجهوا إلى اقرب مكان ليختبئوا فيه في كهف قريب فكانت ريتا تحاول علاجها لكنها لا تحمل أدويه ثم فجأة اغشي على ريتا فرأت حلما أن سيدة عجوز تقول لها: ريتا استيقظي و استدعي قواك قوى الطبيعة.
فأستيقضة و رأت اركس يحملها و يبكي و قالت له: اركس لا تبكي أنا بخير.
ثم نهضت و وضعت يدها فوق رأس ديستني و أغمضت عينيها و بدأت يديها تشع ثم اختفت الحمى من ديستني و كأن لم يكن بها شيء ثم اغشي على ريتا مره أخرى فظن اركس أنها ماتت فقالت له ديستني: لأتخف هي نائمة لأنها مجهدة.
فقال لها اركس: حسنا.
فقال لهم زيراتو: لنتحرك لم يعد لدينا وقت قد اقترب الغروب.
فقال له اركس:إذا سوف احمل ريتا على ظهري لنرحل.
ثم خرجوا جميعا ثم استيقظت ريتا و رأت أن اركس حملها على ظهره فابتسمت و قالت لأركس: اركس أنزلني أنا بخير.
فقال لها اركس: لا لن أنزلك لأنك لستي بخير.
فقالت له: لا أريد أن أجهدك.
فقال لها:لا عليك أصمتي فحسب.
فقالت له: حسنا.
و فجأة ظهر التنين الذي هزمه سوفتر و رفاقه فقال زيرو لسوفتر: ألم نقضي عليه من قبل؟
فقال له سوفتر: نعم لكن كيف عاد؟
فقال لهم التنين: أنا لا اهزم بسهوله لأنني امتص الضربات التي أصاب بها.
فقال له زيرو: إذا علينا تجريدك من هذه الخاصية!
فأنقض عليه زيرو و قطع له يده فقال له التنين: ألا تفهم أنني أقوى منكم فلا تحاول قتلي.
فأمسك الوحش بزيرو رمى به بعيدا فغضب سوفتر و ديستني انقضا عليه أيضا لكنهما لم يفلحا فأمسك بهما أيضا و رمى بهما أيضا فقال سوفتر لأركس و زيراتو و ريتا: اهربوا!!
فهربوا لكن و التنين لحق بهم و امسك بزيراتو و رمى به على الأرض و امسك بأركس و طعنه بمخالبه فسقطت ريتا على الأرض فأخذها التنين و قال لها: أنتي لن أقتلك بل سأكلك.
فصرخت اركس!
فنظر إليها اركس بصعوبة و هي تصرخ فصرخ ريتا!
وفجأة توهجت بلورة اركس و أخرجت إعصار هائل حول اركس و دخل الإعصار داخل جسد اركس وهو متفاجأ بما حدث, قال لهما الوحش: هل انتهيتم من هذه المسرحية لدي فريق لأقتله.
فقال له اركس و هو واقفا امامه و يمسك بسيفان: هذا الفريق هو آخر ما ستشاهده.
فأنطلق نحوه امسك بريتا و وضعها على الأرض ثم انقض عليه اركس و مزقه إلى قطع صغيره و لم يكتفي بذلك بل أطلق عليه إعصار عملاق فمحى كل جزء منه إلى الأبد,
ثم سقط اركس على الأرض متعب بسبب طعنة الوحش,
فأمسك ريتا به و عالجت له طعنته فشفي ثم استيقظ،
فرأوا زيراتو ينظر إلى السماء فقالت له ديستني: زيراتو مآبك؟
فقال لها زيراتو: لقد فات الأوان لقد ظهر الشر العظيم.
فقال له اركس: زيراتو كفاك مزاحا.
فقال له زيراتو: اركس أنا لا امزح تعال و انظر إلى السماء.
فنظر اركس إليها فإذا هي سوداء,
فقال اركس لزيراتو: ما هذا؟
فقال له زيراتو: اركس لقد حل الظلام الآن علينا مقاتلة هذا الشر بأنفسنا.
فقال له اركس: إذا علينا الذهاب إليه, ديستني ابقي مع ريتا هنا.
فقالت له ريتا: لا! لن أبقى سأذهب معكم.
فقال لها اركس: لا فالمعركة صعبة.
فقالت ريتا له: أرجوك يا اركس أريد البقاء معك.
فنظر إلى عينيها و قال لها: اه لقد هزمتني حسنا.
و انطلقوا جميعا للمعركة الأخيرة, و انطلقوا حتى و صلوا للكهف الذي وجدوا فيه البلورتان و وقفوا عند الجبل الذي فيه الكهف و في قمته و جدوا فتى واقفا في قمته فنزل إليهم و قال لهم: أخيرا تحررت و الآن عالم كله سيسوده الشر و الظلام هاهاهاها.
فقال له اركس: من أنت؟
فقال له الفتى: أنا اسمي داركمان و أنا هو الذي سيحكم المجرة.
فقال له اركس: إلا إذا منعناك!
فقال له داركمان: ههه و هل تظن نفسك ندا لي؟
فقال له سوفتر: نعم نحن جميعا ندا لك فستعد لمحوك.
و انقض عليه سوفتر و زيرو و ديستني و اركس لكنه شتتهم جميعا بتحرك إصبعه,
و كان زيراتو يحمي ريتا و عندما رأت ريتا اركس سقط صرخت بإسمه فركضت نحوه فأمسك بها زيراتو و قال لها: هل أنتي مجنونة سيقتلك إذا ذهبتي.
فقالت له: اتركني لا اركـس! اركــس!!!
فأفلتت من يده و ركضت إلى اركس فنظر إليها زيراتو و هو متفاجأ و فجأة جاء إليه خيال ديستني و قالت له: زيراتو هيا حان دورك الآن أطلق قوتك هيا.
فأمسكة بيده ثم توهجت بلورته و خرج منها إشعاع عملاق غطى على كل شيء و دخل في جسد زيراتو و انطلق إلى الجميع و حملهم بعيدا و قال لريتا: عالجيهم أنا سأشغل هذا الأحمق.
و أنطلق نحو داركمان,
فقال له داركمان: هل أنت نوع جديد من الحمقى لا يهمني ما يهمني هو التخلص منكم أولا لأحتلال المجرة.
فقال له زيراتو: أنا الأحمق الذي سيقضي عليك.
و انقض عليه زيراتو و تقاتل معه, في تلك الأثناء كانت ريتا تحاول معالجة البقية كان اركس يرى في أحلامه ريتا تقول له: اركس امسك بيد زيراتو و اخرجا سيف السماء و السيف اللامتناهي و اقضيا على هذا الشر الهائل و إلا سيحل الظلام على المجرة كلها.
ثم استيقظ و قال لريتا: أين زيراتو؟
فقالت له:اركس انت بخير.
فحصنته ثم قال لها اركس: اين زيراتو؟
فقالت له: هناك يقاتل داركمان.
فقال اركس: آوه لا علي مساعدته وإلا سيقتل.
فأنطلق إليهم و قال: زيراتو!
ثم تقاتل اركس و زيراتو ضد داركمان لكن للأسف كان داركمان أقوى منهما لكنهما استطاعا التصدي له حتى تعبا و سقطا على الأرض فقال اركس لزيراتو: زيراتو اسمع ليس لدينا إلا حل واحد هو من سيجعلنا ننتصر.
فقال له زيراتو: و ما هو؟
فقال له: اركس هات يدك.
فأمسك اركس بيد زيراتو و قال له لنردد معا الكلمات التي كانت موجودة على الصخرة فقال له زيراتو: حسنا.
و قالا: (عندما تتحد الحرية و العدالة عندها ستظهر الأسطورة التي بها ستشرق الشمس بها من جديد و نورها سيمحي الظلام و سينزل السيفان كالنيازك من فوق السحب ثم ستحرر اسطورة السيف الأخير).
ثم انفجر الجبل الذي فيه الكهف و خرج منه ضوء هائل ثم نزل السيفان من السماء الأول سيف السماء و امسك به زيراتو و الثاني السيف اللامتناهي و أخده اركس,
ثم انقضا على داركمان فتفادى هجومهما و قال لهما: لقد أخرجتما السيفان لكنما لن تستطيعا استخدامهما, و لأن حان دوري لأخرج سيفي سيف الظلام.
و اخرج سيف الظلام و أطلق عليهما ضربة تسمى ضربة الثقب الفضائي أسقطتهما على الأرض‎ ‎‏دون حراك و قال داركمان: الآن لقد تخلصت من الجميع و لم يبقى لدي إلا أنتي فقط و من السهل القضاء عليك.
فخافت ريتا كثيرا و هو يقترب منها ببطء فأستيقظ اركس و انطلق نحوه لكنه لم يستطع فعل شيء و لكنه لم يستسلم فحاول و حاول مرارا و تكرارا لكنه لم يستطع فعل شيء فأمسك بها داركمان و قال لها: كم أنتي جميله من المؤسف انك ستموتين قولي كلمتك الأخيره يا عزيزتي.
فطعنها بسيفه و رمى بها على الأرض فذهب اليها اركس و امسك بيدها وهو يبكي,
وقالت لأركس: اركس لا تبكي...اسمع لقد...كنت أحاول كثير أن أخبرك شيء...لكن الفرصة لم... تسمح لي...لكني سأقولها... و سأموت و أنا مرتاحة اركس...أنا...احبك.
فقال لها اركس و الدموع تنهمر من عيناه: لا تقولي هذا أنا أيضا احبك و سنعيش معا إلى الأبد و لن يمنعنا شيء.
فقالت له: لا يا اركس لقد حانت نهايتي‎ ‎و ها أنا اودعك و انا سعيده لانني عرفت انك تحبني.
و وضعت يدها على وجهه و ثم ماتت ثم حضنها اركس و بكى كثيرا, قال له داركمان: كم هذا محزن لا تخف ستجد غيرها هاهاها.
ثم مرت على اركس اللحظات الرائعة التي قضوها معا و استمتعا فيها بوقتهما,
ثم نظر إلى داركمان و عيناه تدمعان و متوهجتان غضبا و نهض و قال اركس لداركمان: لن أسامحك لن أسامحك لن ابقي على حياتك الأن سأريك القوة التي تسكن في أعماقي!!!!
فأمسك بسيفه و سيف زيراتو و رفع سيفه و سيف زيراتو و دمج هما و اخرج اسمه سيف تنين السماء اللامتناهي ثم خرجت طاقه مرعبه من اركس حتى ان داركمان اصيب بالرعب و انقض به على داركمان فتصدى له داركمان و قال له اركس: الآن الآن هذه هي النهاية و لن ارحمك!
و أطلق ضربت السيف الخاصة التي اسمها: أسطورة ضربة مطر نيازك السماء فصدها داركمان فتذكر اركس ريتا ثم غضب اركس فوق غضبه ثم أختفى اركس من مكانه فنظر داركمان في جميع الإتجاهات ولم يجده ثم احاطت به الضربات من جميع الإتجاهات و أخير هبط اركس من السماء فقسم داركمان إلى نصفين ثم أطلق عليه إعصار هائل حتى انه من قوته خرج من الكوكب فمحي داركمان إلى الأبد و عاد كل شيء على ما كان عليه محي الظلام و أشرق نور الشمس يغطي الأرض بضوئه الساطع
ثم غرز اركس السيف في الأرض و اتجه إلى ريتا و هو متعب جدا و قال لها: أخيرا انتهى كل شيء الأن سنكون معا إلى الأبد.
فسقط على الأرض بجانب ريتا و مع بقية فريقه الشجعان و هكذا انتشر السلام في كل مكان من أنحاء المجرة.
في المدرسة الثانوية التي كان يدرس فيها اركس في ملعب كرة القدم كانت هناك فتاة تقف تحت شجرة و جاء احدهم يناديها ريتا!
فنظرة إليه و قالت له: مرحبا اركس.
فقال لها: لماذا انتي هنا كنت ابحث عنك في كل المدرسة؟
فقالت له: قال زيراتو انه سينتقل إلى مدرستنا و معه سوفتر و زيرو و ديستني.
فقال لها: حسنا إذا لنذهب الأستقبالهم.
نعم لم يمت اركس و رفاقه بل و جدهم رجل عجوز و قام بمعالجتهم حتى شفوا و هكذا أنتهت حكايتنا و أصبح أسطورة السيف مجرد حكاية تتناقلها الأجيال واصبح اركس مثلا في القوه و الصبر و الشجاعه.
توقيع : Arex Simon
WE ARE HEROES 4EVER

رد مع اقتباس
 
Arex Simon غير متواجد حالياً
قديم 12-03-2012, 11:11 PM  
افتراضي
#2
 
الصورة الرمزية Arex Simon
Arex Simon
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: KSA
المشاركات: 38
شكراً: 3
تم شكره 4 مرة في 3 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 0
Arex Simon is on a distinguished road
اعتذر منكم يا شباب لأنو اصلا انا مسوي القصه على ألحان و مع صور لكني ضيعتها مع الأسف سامحوني ><
توقيع : Arex Simon
WE ARE HEROES 4EVER

Arex Simon غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2012, 12:04 AM  
افتراضي
#3
 
الصورة الرمزية Dejo
Dejo
(الأسطورة)
تاريخ التسجيل: May 2012
الدولة: عآلم الأحلام
التخصص: مدبلج,مصمم,ممكسج
المشاركات: 574
شكراً: 278
تم شكره 307 مرة في 124 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 10
Dejo has much to be proud ofDejo has much to be proud ofDejo has much to be proud ofDejo has much to be proud ofDejo has much to be proud ofDejo has much to be proud ofDejo has much to be proud ofDejo has much to be proud ofDejo has much to be proud of
Gamer IDs:
PSN ID: djxlegend
القصه جميله اخي قرأت اغلب القصة

خيالك شاسع وكبير ابدعت مشاء الله

يعطيك العافيه واصل تقدمك
توقيع : Dejo



we work in the dark ,to serve the light



وتستمر الأحلام

Dejo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2012, 02:46 AM  
افتراضي
#4
 
الصورة الرمزية DarknessDragon
DarknessDragon
تاريخ التسجيل: Jun 2012
التخصص: دبلجة - ترجمة
المشاركات: 315
شكراً: 52
تم شكره 35 مرة في 24 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 7
DarknessDragon has a spectacular aura aboutDarknessDragon has a spectacular aura about
السلام عليكم ...


كيف الحال ؟

مجهود جيد ، لكن هناك ملاحظة ، كان من الممكن انك تترك الاسماء مجهولة حتى تقدر تشويق القارئ اكثر

لأجل ان تدور الافكار في راسه اسئله ، بعدها عندما تتقدم اكثر تفصح عن اسم هذه الشخصية ...

الملاحظة الثانية حاول انك تضيف صفة الكلام ، هل كان "يصرخ" او "يسأل" او " يرد" على الآخر ، و اهتم بعلامات الترقيم اكثر اثناء الحوار .


ارجوا ان تسفيذ من ملاحظاتي هذه و حظا موفقا في النشر
DarknessDragon غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2012, 03:35 PM  
افتراضي
#5
 
الصورة الرمزية Arex Simon
Arex Simon
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: KSA
المشاركات: 38
شكراً: 3
تم شكره 4 مرة في 3 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 0
Arex Simon is on a distinguished road
شكرا لكم اخواني على مروركم العطر اممم داركنس دواغن هذه قصة انا سويتها من زمان يعني فما كنت اهتم كان لي بين زملائي في المنتدى اللي كنت فيه اسلوبي في القصص اما بالنسبه للأسماء في بداية القصه هذه قصتي الوحيده اللي سويتها بهذه الطريقه و شكرا لك على ملاحظاتك و على مساعدتك لي و ان شاء الله اذا رجعت اكتب من جديد راح اعمل بنصيحتك
توقيع : Arex Simon
WE ARE HEROES 4EVER

Arex Simon غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:22 PM.