الأعمال الرسمية

إبداعات الاعضاء

العودة   Dark Wingz > مواهب Dark Wingz > الركن الأدبي > ظلال ضوء القمر 2 : فرسان الكوابيس


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-02-2013, 01:26 AM  
افتراضي
#31
 
الصورة الرمزية DarknessDragon
DarknessDragon
تاريخ التسجيل: Jun 2012
التخصص: دبلجة - ترجمة
المشاركات: 315
شكراً: 52
تم شكره 35 مرة في 24 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 7
DarknessDragon has a spectacular aura aboutDarknessDragon has a spectacular aura about
حصل تحديث في البرنامج
من بين الظلمات ،لا أحد يتوقع الأمل يأتي إليه ، لكن هناك أشخاص يدركون أن هناك أمل في الظلمات ، تؤدي بهم إلى الخلاص ، لكن هل ذلك الباب مفتاحه بأيدهم أم لا ...... الساعة 9 مساء ، كانت المدينة لتزال في حركاتها المعتادة ، غير مبالية بما سيحدث في أحد أركانها ، ريو كاغي يمشي من بين الناس خارجا من عمله كان يؤدي عمل أضافي اليوم ، متجها نحو شقته التي يسكن فيها ، نزل إلى مستوى قطار الأنفاق ، وقف وهو ينتظر القطار ، عندما صعد إلى القطار كانت مجموعة بسيطة فيه ، جلس ريو على كرسي و أغمض عنينه ، دخل إلى المقصورة رجل متخفي ، و جلس على بعد ستة مقاعد عنه ، توقفت القطار عند محطة و غادر المجموعة البسطة و دخلت أليس إلى القطار ، وهي تحمل بعض الأغراض ، وضعتها جانبا وهي تجلس في المنتصف بينهما ، نظر ذلك الشخص إلى ريو كاغي ، كان الجميا الذي أرسله فالكينو كان يفحص جميع من في القطار وصل إليه ، وقف وهو يبعد الرداء كاشفا عن وجه المشوه المليء بقطع معدنية ! تفاجئ أليس و أندفع ريو من جانباها وهو يتحول إلى التنين البشري مهاجما أيها ! أندفع به إلى جانب المقصورة وهو يخرجان من القطار ! نظرت اليس وهي تقول : أمعقول أن يكون التنين البشري ؟!
غيرت من هيئتها وهي تقول: يجب أن أعرف ما نهاية القتال ، قد أضمه لصفي لأجل القضاء على قاسم .
ثم اختفت من القطار ، أخرج الجميا نصلين حادين و لوح بها على التنين البشري ، أخذ التنين البشري يتعداها و رد عليه بكامل على وجه ، عندما اصطدمت يده بجلد الجيما، بدأت خليا الجميا تحاول قطع أصابع التنين البشري ، أبعدها بسرعة وهو يتراجع نحو الخف ثم قال التنين البشري: ما الذي ؟! أنه يحاول أخذ قطعة مني لكي لما ؟!
في هذا الوقت في منزل آل نيجي (رائد) ، كان ريوما ينهي اتصال وهو يقول: نعم كان مجرد نسخة ،لذلك لا تقلق ، أستمتع بوقتك يا فتى ..حسنا سأتصل بك عندما يحدث أي بتطورات في الأمر ..مع السلامة.
و أقفل الهاتف ، و ألفت نحو هياتو قائلا : الأفضل أننا نجد صاحب الجميا قبل أن يجعلها تسكع في شوارع المدينة .
فرد هياتو :لكن كيف ، كل ما نعرف عنها أنها تأتي إلينا مباشرة من لا مكان .
فتح ريوما خريطة للمدينة وهو يقول: إذا كنت محقا ، سيكون في المناطق المحيطة بحي الذي نسكن فيه ، هو يهاجم في أي وقت يريد لذلك على ما يبدوا أنه يظعنا تحت المراقبة .
فقال له هياتو : حسنا النقاط الذي هجم فيها ، هي أولا مبنى السكن رقم 114 ، و الشارع المقابل لمتجر هاريا و المطعم القمر ..... ثلاث نقاط كلها تقريبا متقاربة مع بعضها البعض .
نزع التنين البشري ذرع الجميا ثم رمى بها ، ثم لكمه مجددا إلى منتصف وجه نحو العين التي يرى بها ! اختفت الصورة من عند فالكينو وهو يقول: لا بأس لقد أخذت المعلومات التي أريدها ! و الآن ...
أنطلق صوت برمجة في اليجما ، ثم كشف عن صدره وهو يقول : تفجير ذاتي بعد ...15 .
نظر إليه التنين البشري وهو يقول: ما الذي؟!
أندفع نحوه وهو يقول: لا لن أسمح لك بأن تفجر نفسك هنا بهذه الطريقة في هذا المكان!
أشعل قبضته من اللهب وهو يندفع نحو و نزع القنبلة ! منه و أذابها ! و سقط الجميا وهو يتحول إلى رماد ونزلت أنوشكا من خلفه ، نظر إليه وهي تقدم بخطى ثابتة وبهدوء ، ثم قال لها : إذا لم تكن نيتك القتال فتكلمي.
فردت : نعم ليست في نيتي القتال ، أريدك أن تنظم إلي ...ما رأيك ؟
سألها : لأي سبب ؟
فردت :لهزيمة اللورد قاسم ..أنك قوي ، قوي جدا تقدر على قتله بسهولة .
رجع ريو إلى حالته البشرية وهو يغادر المكان متجاهلها ، فسألته: ما ردك ؟
أجابها : لن أشارك في حرب مجنونة ، قاسم لا يمكن هزيمته بهذه السهولة ، حتى لو حصل اختلاف في وجهة النظر و حصلت حرب و أنا على جهة وهو على الجهة الأخرى فكلانا يعلم إذا تقتلنا سندمر قارة آسيا بما فيها و ستتحول إلى مجرد أسطورة .
وغادر ، ثم ضع قاسم علامة ثالثة وهو يقول: ثلاث أماكن ، كدنا أن نتقرب ..شكرا يا سيد كاغي .
أجابه ريو : لا مشكلة .
و اقفل ريو الخط ، ثم قال هياتو : هل هجم ؟
فرد :نعم ، أولا هاجمك ، وعرف نقاط قوتك ، و هاجمت بنسخة ، و أيضا الآن التنين البشري ما الذي حاول فعله ؟
في هذا الوقت كان فالكينو يقوم بإدخال البيانات ، لإنتاج السلاح الكامل الخاص به وهو يقول: قريبا ...قريبا سأنتجه .
ثم قال بايارا له : حسنا هل حان دوري ؟
فأومئ له برأسه بإيجاب ثم تقدم وهو يقول :حسنا ...فلن نبدأ العرض .
دخل إلى آلة التحويل ، وأقفل عليه الباب و أخذ فالكينو يشغل عملية التحويل ، بعد ساعة عندما كان تايشي يقوم بصيد و القضاء على مصاصي الدماء ، في أحدى الأزقة ... كان يطعن مصاصة دماء في صدرها و هي تصيح ، و أرجع سيفه إلى غمده وهو يقول: أرقدي بسلام .
أنتبه على أحدهم وهو يتقدم نحوه ، عندما أقترب أكثر ، تراجع تايشي نحو الخلف وهو في حالة استعداد لأي شيء فسأله :من تكون ؟!
أنطلق صوت قائلا : أنا .... أنا من سيبيدكم جميعا عن الوجود يا صائدي مصاصي الدماء !!
أندفع نحوه وهو يكشف عن ذراعيه كالتي يخرج منها نصول حادة كثيرة !! أخرج تايشي سيفه وهو يصدها متجنبا أكثرها ، و صد بعضها بسيفه هو يندفع نحو الأمام و قفز من خلفه ، ثم أندفع أليه وهو يلوح بسيفه نحو فجأة وجد منفذ لطلقة في ظهر ذلك الشخص ، أطلقت أشعة حادة ! أصابته وهي تخترق جسده فقال : ما الذي؟!
ثم سقط على الأرض و الدماء تسيل من جسده ،نظر إليه وهو يقول: بلغ رسالتي هذه إلى اللورد قاسم ، هناك مصاص الدماء لن يقدر على هزيمته مطلقا !
و أخذ يضحك وهو يتركه في ذلك المكان المعزول ، توقفت كيسارجي عن الأكل ، نظرت إليها روو وهي تقول : هل أنتِ بخير ؟
فردت : لا أعلم هناك شيء يزعجني ....
وقف ريوما وهو يقول: هناك شعور سيء يصبني ، ستتأكد من ....
رن هاتف الخلوي الخاص به ، رد عليه وهو يقول: تايشي ...حسنا أصمد سآتي إليك .
بعد قليل في المستشفى ، كان تايشي يخضع لعملية جراحية سريعة ، و كيسارجي في خارج الغرفة تجلس بجانب ريوما ، وهي قلقة ، أمسك بيدها وهو يقول: لا تقلقي عليه ، سيكون بخير .
قبضت على يده وهي تقول: أرجو هذا يا عزيزي ....
خرج الطبيب من الغرفة ، سأله ريوما :هل سيكون بخير ؟
فرد الطبيب بعد ما أبعد الكمامة : سيكون بخير لكن .... سيبقى في غيبوبة لبعض الوقت ،سيكون بخير بكل تأكيد .
فقالت كيسارجي : الحمد لله .
سأله ريوما :هل يمكنا زيارته ؟
أجابه طبيب : حاليا لا ، لأنه في العناية المركزة غدا يمنكم زيارته .
و غادر الطبيب ، أوصل ريوما كيسارجي إلى البيت وهو يقول: سأبحث عن من فعل هذا به ، لا تقلقي .
فردت : لن أترجل عن السيارة سأبحث عنه معك ، أرجوك لا تمنعني .
فقال لها : يجب أن تستريحي أنتِ غاضبة ، أعرف مدى غضبك لكن لا تجعلي هذا يعميك ، فقط استريحي سأتعاون مع هياتو لكي أقبض عليه .
هزت رأسها برفض وهي تقول: لا تحاول إقناعي ، أرجوك دعني أذهب معك .
أطلق ريوما نفس عميق وهو يقول : حسنا ، لكن سأبقيك تحت المراقبة لكي لا تتعرضي للأذى ، لكن قبل كل شيء ، يجب أن نغير ملابسنا ...
في هذا الوقت ، دخل على فالكينو السلاح الكامل لجيما وهو يقول: قمت بتحويلي بشكل رائع أيها العجوز .
فقال فالكينو : كيف وجدت نفسك الجديدة ؟
أجابه: قوي ...لا يقهر .
ثم قال له فالكينو : جيد ، حالة جسدك في أحسن حالاتها ، مستعد للاختبار الثاني ؟
بعد قليل، كان ريوما يتجول بمرافقة كيسارجي وهي تحمل أحد سيوف أخيها ، ثم توقف وهو يقول: لنسترح قليلا .
نظرت إليه وهي تقول: ريوما ، لما أنت بارد هكذا ، يجب أن نجده مهما كلف الأمر !
ألفت إليها وهو يرد عليها : لقد قلت لك سابقا ، أنك ستبقين تحت مراقبتي ولا داعي لإرهاق نفسك ، ما الفائدة إذا كنتِ تريدين الانتقام لما ما حدث لتايشي إذا كنتِ غير مستعدة للخصم !
أبعدت وجها وهي تبدوا عليها أنها حزينة ، ثم قال لها : آسف ...لم أقصد أن أصرخ عليك .
بدأت تبكي وهي تقول: طوال حياته ..طوال حياته وهو كان يدافع عني ، حتى من أشخاص أكبر منه ... و أنا كنت عاجزة عن مساعدته ... حتى لما تعرضت للعض للمرة الأولى من مصاص دماء وحاول الاعتداء علي كان من تصدا له ... رغم أنه لا يمتلك سوى مهارات في المبارزة ضئيلة ، و الآن وهو في أوجه مهارته تمكن منه شخص لا تعرف عنه شيء ...
أحتضنها ريوما وهو يقول: لا بأس ..لا بأس عليكِ ... هو يقوم بحمايتك لأن هذا واجب عليه ، هو أصبح صياد مصاصي دماء لكي يتكرر ما حدث له ، لذلك لا تبكي عليه ...
فجأة أدر بجسده وهو يتلقى هجوم مدافعا عنه ، ثم صاحت :ريوما !!
بدأ السلاح الكامل بضحك وهو يقول: يدافع عن زوجته يا له من شيء جميل .
أخذت الدماء تسيل من جسده ، ثم سألته : هل أنت بخير ؟
بدأ صوته فيه القليل من الألم وهو يرد عليها : لا تقلقي علي ، هل أنتِ بخير ؟
فردت : نعم ...
ثم تحول شعرها إلى اللون الأحمر وهي تقول: لنجعله يدفع الثمن الآن !





بتبع


DarknessDragon غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2013, 11:18 PM  
افتراضي
#32
 
الصورة الرمزية DarknessDragon
DarknessDragon
تاريخ التسجيل: Jun 2012
التخصص: دبلجة - ترجمة
المشاركات: 315
شكراً: 52
تم شكره 35 مرة في 24 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 7
DarknessDragon has a spectacular aura aboutDarknessDragon has a spectacular aura about
هزيمة مستحيلة



ثم تحول شعرها إلى اللون الأحمر وهي تقول: لنجعله يدفع الثمن الآن !

و تركها وهما يواجهانه ، ثم قال السلاح الكامل بشيء من السخرية : ماذا ؟ هل الحبيبين سيقاتلان معا؟ يا له من شيء شاعري حقا .

أطلقت كيسارجي كرات نارية ! فأصابته ، و ريوما يندفع نحوه ، عندما أصبح بينه وبين فواهة المسدس مسافة قريبة ، أطلق عليه النار بشكل متتابع وهو يندفع نحو الخلف ، أنطلق صوت السلاح الكامل سخرية وهو يقول: قاسم ، قاسم ، قاسم ، أنك لا تتعلم مطلقا ، أنا فريد من نوعي ليس لدي نقاط ضعف مثلك .

ثم قال له ريوما : هل تعرف من أكون ؟! لكني لا أعرفك فمن تكون ؟

فأجبه : مفسد حفلة ، هذا كل ما أستعطيك كما أن ...

ألقيت برصاصات خارج جسده وهو يقول : رصاصتك لا تأثر في ، ولا حرارة زوجتك المثيرة .

تغيرت نظرة ريوما وهو يقول: يبدوا أني عرفتك ..بايارا ...لقد غيرت شكلك لكنك ما زلت ذلك الشيء الحقير ، بل أصبحت أكثر حقارة من قبل .

فرد بايار : لم يعد أسمي بايار ، أسمي الآن هو زورك الكبير !!

ألفت نحو كيسارجي وهو يقول: عزيزتي ، الأفضل أنك ترجعين إلى المنزل ، سيكون هذا بشعا بشكل لا يمكنك احتماله .

فردت كيسارجي : حسنا كما تريد ، نل منه لأجلي .

ثم قبلته و انصرفت من خلال بوابة فتحها هو بنفسه لكي يرجعه إلى البيت ، ألفت إليه وهو يقول: الأمر بيني و بينك الآن !

أخرج سيفه وملامح وجه تتغير ! فقال زروك: افعل ما تريد لن تتمكن من هزيمته مهما كانت قوتك !

اندفع نحوه ، فتلقى قاسم الهجوم وهو يتراجع نحو الخلف ، ثم حك السيف بنصل الحاد وهو يرجعه للخلف و لوح به بقوة ممزقا ذراعه التي خرجت منها ذلك النصل الحاد ، تراجع زروك إلى الخلف وهو يقول: مجرد مصاص دماء ضعيف ... حثالة مصاصي الدماء كما يطلقون عليك .

رجعت ذراع التي قطعها قاسم ، ثم تكونت في يد قاسم كرة القمر وهو يقول: سأنهي الأمر بحركة واحدة !

أكملت تكونها ورمى بها نحوه ! أخذت كتبر شيء فشيء حتى وصلت إليه ، فأصبته إصابة مباشرة ، حدث انفجار ، ثم ظهر زروك من خلف الغبار وهو يقول : جيد ...لكن هناك من هو أفضل منك !

حول كلتا يده إلى مدافع طاقة ، أطلق نحوه أشعة مكافئة أجزاء جسده ! أنشيء قاسم ترس إشعاعي ! عندما انتهى الإشعاع ، كان قاسم بالكاد يقف ، أخذ زروك يتقدم نحوه وهو يقول: ليزال وقفا ، يا لها من شجاعة

أنك لا تهزم بسهولة ....

فجأة تلقى زروك لكمة على وجه بقوة غير معقولة ! أندفع من تأثيرها نحو الجهة الأخرى من المكان !! كان التنين البشري وهو يقف مع الكابوس الثالث عشر ، ساعد الكابوس قاسم وهو يقول: هل أنت بخير ؟

وقف قاسم وهو يقول: نعم ...شكرا لك ..

ثم قال التنين البشري : سأتولى أمره .. أخرج اللورد من هنا .

فرد قاسم : لا عليك .. أنا بخير ..

تغير لون عينه وهو يفرد جناحيه بقوة ، وهو يقول: لنهي أمر هذا اللعين !

أطلق زروك ضحكة سخرية وهو يقول: هيا أروني ماذا لديكم ...لكن أولا ...

غير شكله إلى شكل وحش أسود اللون ذو عين بنفسجية ، وهو يقول: الآن تعالوا إلي !

اندفع الثلاثة بأقوى ما لديهم ! رجعت كسارجي إلى بيت عندما خرجت وجدت البيت في حالة من الفوضى العارمة ! أشعلت يدها وهي تقول: روو ... ماري ...كايكو كريكو ، هل يوجد أحد هنا ؟

أنطلق صوت لأحدهم وهو يقول: أنهم بأمان هنا .

نظرت إليه كسيارجي وهي تقول: من تكون أنت؟

تقدم إلى جهة ضوء وهو يقول: ماذا هناك يا صغيرتي ؟ إلا تتذكريني ؟

ارتبكت كسيارجي وهي تقول: غير معقول !؟ أنه أنت مجددا!

فرد ديفلكا : نعم ... جئت لكي أكمل عملي !

تراجعت إلى الخلف وهي تشغل يده بلهب قوي و شعرها يتطاير نحو الأعلى وهي تصيح : أبتعد عني !!

أقترب منها أكثر وه ويقول :لا تكوني عنيدة ..هيا تعالي إلي ... يا صغيرتي ...

أطلقت لهب و أحرقته بقوة وهي تصيح : مت !!

أحترق من فوره ، ثم سمعت صوت ماري وهي تصيح ! كانت مجموعة من الجميا قد أخطفوا ماري ، أطلقت روو سوط عليهم وهي تخترق أسجاد الواحد تلو الأخرى ، ثم أخرجت المسدس وهي تطلق عليهم الواحد تلو الآخر ، ثم قالت كيريكو : أنهم لا يتأثرون بأي شيء ...

ضاق بؤبؤ عين كايكو وهي نندفع نحوهم وهي محولة يدها إلى مطرقة ، أخذت تضرب بها الواحد تلو الآخر

فجأة تلقى ضربة منهم ، ثم تراجعت نحو الخلف ، سألتها روو : هل أنتِ بخير ؟

فردت كايكو : نعم .... لكن ...

أحرقتهم كساراجي جميعا ، نظرت إليها روو وهي تقول : ما الذي حدث ، لما قاسم ليس معك ؟

فردت : أنه يقاتل زروك ، الأفضل إلا يشعر بما حدث لنا هنا ، سيجن إذا عرف أنها خطفت .

اندفعت روو وهي تقول: أنكِ محقة ..

اعترضت طريقهم مجموعة أخرى من الجميا ، ثم قالت روو : تبا ...

تراجع التنين البشري وهو يحمي نفسه نحو الخلف ، ثم قال زروك : ها إلام تقدروا علي ؟ ثلاثتكم ...و لم يقدر أي أحد منكم علي ...

ثم أنطلق صوت فالكينو من خلال جهاز اتصال قائلا : لقد نجحت الخطة ... تراجع .

أبتسم زروك وهو يرجع إلى حالته التي تشبه الرجل وهو يقول: سنلتقي مجددا ... وادعا .

فصاح الثالث عشر : أنتظر !!! جبان !

أنهار قاسم على ركبته وهو ويقول : تبا !

كان ينزف بطريقة غير طبيعية ، و أغمي عليه ، بعدها في المنزل ، ضرب هياتو بقبضته بقوة على الجدار وه ويقول: تبا ! إذا كانت خطتهم هذه منذ البداية ..

ثم قالت روو : ما الذي ستتخطون له الآن ؟

فرد ريو و كيريكو تلف ذراعه بلفافة طبية : سنذهب للعثور عليها مهما كان ..قد لا نعرف مكانها لكنا سنجدها ... هي تفتح بوابة بعدية لي عندما تكون بخطر ، لكن حتى الآن لم تفتح ، لابد أن هناك قوى تمنع هذا .

رن جرس الباب ، فتحت كايكو الباب وجدا أليس أمامها ، فسألتها :ماذا تريدين في هذه الساعة المتأخرة ؟

فردت أليس : أنا هنا للمساعدة ، هل يمكني مقابلة قاسم ؟

فردت كايكو : قاسم متعب ، لا يمكن مساعدتك ، هل تعرفين مكان ماري ؟

فجبتها :نعم ...لذلك أريد مقابلة قاسم ..

تقدم هياتو وهو يقول: إذا كنتِ تعرفين فهيا بنا .

نظرت إليه أليس وهي تقول: أين قاسم ؟

فأجبها : أنه مصاب ، يعالج هو الآن في جزيرة قاسم ..

ثم قالت أليس : حسنا ... هل نذهب ؟

تقدم ريو وهو يقول: سأذهب معكما أنا أيضا .

فرد هياتو : لقد فقدت الكثير من الطاقة ، لذلك الأفضل أنك تبقى هنا .قد يحدث هجوم من الخلف آخر ... سأتولى أمر إنقاذها و إذا تطلب سأوجه بنفسي .

ثم قالت كايكو : سآتي معكما .

فقال لها هياتو : الأفضل أنك تبقين هنا للمساعدة ، سيكون الأمر خطيرا ..

و غادر مع أليس ، في وسط الطريق سألها : لما تريدين مساعدتها ؟

فردت أليس : الأفضل أني أحتفظ بأسباب لنفسي ، المهم الآن ...

غيرت شكلها إلى أنوشكا وهي تقول: الأفضل أننا نكون مستعدين للأسوأ .

أبتسم وهو يتحول فارس الكوابيس الثالث عشر وهو يقول: انكِ محقة ...إذا نجونا سأخبرك بشيء ..




يتــبع

DarknessDragon غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 11:32 AM  
افتراضي
#33
 
الصورة الرمزية DarknessDragon
DarknessDragon
تاريخ التسجيل: Jun 2012
التخصص: دبلجة - ترجمة
المشاركات: 315
شكراً: 52
تم شكره 35 مرة في 24 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 7
DarknessDragon has a spectacular aura aboutDarknessDragon has a spectacular aura about
سينتهي الأمر الآن

وقفا أمام حديقة الحيوانات المهجورة ، قفزا نحو الداخل ، بعد أن نزالا إلى الأرض ، نطقت أنوشكا وهي تقول: لما هم يهتمون به ؟أنه لا يستحق كل هذا.

أخذا يتقدمان و هياتو يرد عليها : اللورد أعطى لكل منا معنى لحياتنا ، هو يتمنى أن يموت في أي لحظة لكنه لا يستسلم يأس ، أطعانا دروس في الحياة ، مثل أن نجد الأمل حتى لو كان ضئيلا ....

ثم قالت أنوشكا : أيجب أن تثق به ؟ أنه خائن و الخائن لا يستحق الثقة .

رد عليها هياتو : علمنا أحد من دروسه التي تعمليها منه هي أن يمنح الشخص نفسه فرصة أخرى ، حتى يثق به من حوله ، لا أعلم ماذا حصل ، لكن سسيلا هي كانت تسطير عليه عندما حولك إلى مصاص دماء ، لذلك لا يمكنك لومه على تحويلك إلى مصاص دماء ، أسمعي مني ، بعدما ينتهي من إنقاذها سنتلكم في الموضوع مطولا ، وهناك شيء أريد قوله لكِ .

كان فالكينو يراقبوهما من خلال كاميرات المراقبة وهو يقول: لقد جاء إلينا ضيوف ، لنقدم لهم واجب الضيافة.

فتحت أقفاص خرجت منها وحوش جميا بحجم الدب ، وهي يطلق زمجرة مندفعة نحو الخارج ، وصلا عند باب المؤدي إلى تحت الأرض ، ثم قال الكابوس الثالث عشر : حسنا لنبدأ ...

عندما فتح الباب وجدا أحد تلك الوحوش و أقف الباب مباشرة ، ثم قال لأنوشكا : ها نعم أنه المكان الصحيح حتى أنه لديهم كلب حراسة .

فقالت أنوشكا : ليس لدينا وقت لنكات العملية ، هل نحن لإنقاذ ماري أم لكي نمزح ؟

فتحت الباب و أنقض عليها ذلك الوحش أبعده الكابوس وهو يقول: ها نعم ، بأمرك يا سمو الأميرة .

أخذا يتقدمان وهما يدمران الوحوش التي تعترض طريقهما ، وصلا إلى المستوى الثالث تحت الأرض ، ثم قالت أنوشكا : لم نجدها بعد يجب أن نجدها بسرعة .

فقال الكابوس : حسنا ، لكن ... هلا انتظرني قليلا ، يجب أن نعمل معا لكي نقذها تذكري ... أنا لست ...

مزق أحد الوحوش وهو يكمل كلامه : تابعا لك !

تقبلا وجها لوجه وهي تقول: أنك محق ....

ثم صرفت وجها عنه وتابع طريقهما ، كان فالكينو يراقباهما مع زروك ، ثم قال : أنهما يتجهان نحو المكان الذي نريده ....جهز كل شيء .

فجأة اخترقت يد زورك جسد فالكينو وهو يقول: شكرا ، سأتولى الأمر من هنا.

نظر إليه فالكينو وهو يقول: أيها ....لما فعلت هذا ؟!

و سقط على الأرض والدماء تسيل من جسده ، ثم قال زروك : لا تقلق ستكون فخورا بي و بمملكتك يا والدي .

فتح باب كبير ، دخلا من خلاله ، وجدا نفسهما في حلبة ، على الجداران الحلبة دماء متخثرة و حديثة ، ثم قالت أنوشكا :حسنا وصلنا إلى مكان مسدود ...

نظر الكابوس نحو الأعلى وهو يقول :لا أظن ذلك .

كان هناك قفص حديدي معلق في الهواء ، وماري تضع ظهرها نحو أحد الأركان ، قفز إليها الكابوس نظرت إليه وهو يقول لها : مرحبا .

وقفت وهي تقول: لما تأخرت ؟ هل أبي معك ؟

فأجبها : آسف ، لا ليس موجودا لقد فقد الكثير من الدماء لذلك لم يقدر على العودة .

كسر القفل بسيف ثم مد يده نحوها وهو يقول : حسنا هيا لنخرج من هنا .

ثم قفز بها نحو الأسفل ، ثم قالت أنوشكا : حسنا بقي علينا مغادرة المكان قبل أن .....

فجأة أقفل الباب الذي دخلوا إليه ، فجأة نزل ظل أمامها ، تفاجئ الكابوس وهو يقول : مستحيل .

لم تطق كاينا بكلمة واحدة، ثم أنطلق صوت زروك قائلا : هل أعجبتك ؟ أنها نسخة عن كاينا الحقيقة التي قتلتها أيها الكابوس الثالث عشر ، ستتخلص منك و صديقتيك .

ثم ظهر زورك من خلفها وهو يمسك بخصرها قائلا : ستكون معركة رائعة...

وقفت أنوشكا أمامها وهي تقول: سأتولى أمرهما أرحل مع ماري .

رد عليها الكابوس : لن تقدري عليهم وحدك .

ثم قالت ماري: والدي كان يقول ، يد واحدة لا تصفق ....

نظرت إليها أنوشكا وهي تقول: حسنا .. لكن لا تعرض طريقي ...

فرد الكابوس : ها حقا ، جيد ، ماري ... تراجعي إلى الخلف .

فقالت : حسنا ... كونا حذرين ...

أندفع كل منهما نحو زورك و كاينا ، صدت كاينا هجوم أنوشكا ،بينما زورك تلقى الضربة الموجهة من قبل الكابوس دون أي أثر ، نظر إليه الكابوس وهو يقول: ما الذي ؟!

أطلق زورك ضحكة صغيرة وهو يقول: ماذا أيها البشري الضعيف هل تعتقد أنك أقوى مني ؟!

و لكمه على وجه ، صد الكابوس اللكمة بذراعيه وهو يندفع نحو الخلف ، كانت كاينا توجه ركلات إلى أنوشكا وهي تتعدها ، ثم ردت عليه بإخراج نصل حاد من ذراعها المعدنية ، و لوحت بها فخدشت جزء من ملابسه تراجعت كاينا نحو الخلف وهي تنظر إلى الضرر ، و أخرجت هي بدورها خنجرين ، و أخذت تجهم بها على أونشكا ، أخذ يتقلى الضربة تلو الأخرى و زورك يقول: هيا اعتقدت أنك ستكون خصم ممتع ..

ثم أمسك برأسه بدأ يسحقه ، و رداء الكابوس يتراجع عن هياتو وهو يقاومه ، ثم أخذ زورك يضحك وهو يقول: مت !! مت الآن !!

فصاح هياتو :لا أظن ذلك !!

بدأت هيئته تتغير إلى مخلوق الغريبل وهو يطلق يصيح ، عندما أكتمل تحوله أطلق زمجرة قوية وهو يتخلص من زورك ، وجه إلى ضربة قبضته ، ترجع زورك من إثرها نحو الخلف ، عندما توقف وهو يقول: جيد ...لكن أنا أفضل . .

فحول نفسه إلى الشكل الشيطان و أندفع نحو وهو يرد تلك الضربة ، فتعدها الغريبل وهو يوجه له ضربة بكلتا قبضتيه على ظهره ، سقط زورك على الأرض ، أخذت معركة النصول الحادة يزاد سرعة ، ثم خدشت كاينا وجه أنوشكا ، تراجعت إلى الخلف وهي تضع أصابعها على وجها ، ثم نظر إلى كاينا التي كانت مستعدة للقضاء عليها في أي وقت تريد ، أغمض أنوشكا عينها للحظة و رجعت شعرها يرتفع نحو الأعلى ، وفتح عينها وكان بؤبؤ عينها تغير إلى اللون الأصفر وهي تقول: ستكون نهايتك الآن !!

برزت أنيابها و أتخفت من أمام كاينا و ثم ظهرت بجانبها و ضعتها في رقبتها !! أخذت تمتص دمائها ، في هذا الوقت أفاق فالكينو وهو يقول: لن أجعلك تحكم المخلوقات التي صنعتها بنفسي !!

وقف وهو يقاوم الألم ، و ضغط على زر أنطلق صوت نظام قائلا : الرمز ...

فرد فالكينو وهو يصيح بكلماته الأخيرة : تدمير شامل لكل الموجود !!!!

ومات من فوره ، فقال صوت النظام : بأمرك سيدي ، تدمير شامل ...

سقطت كانيا وهي جثة هامدة ، و تراجعت الأنياب إلى حجمها الطبيعي ، و صوت الإنذار يقول: تدمير كامل ، تفجير بعد 10 دقائق .

فقالت ماري في ذعر : هيا! علينا أن نخرج من هنا !

نظرت إليها أنوشكا وهي تقول: حسنا ...

سقط هياتو وهو يرجع إلى حالته البشرية ، أخذ زورك يتقدم نحوه وهو يقول :لما لا تستلم و تريحنا ..على كل حال سأغادر هذا المكان القذر .

عندما استدار ، أمسك هياتو بقدمه ، توقف زورك وهو يقول: ماذا ؟ أنك مزعج حقا .

وقف هياتو وهو يقول: لم أنتهي بعد ... سأنتهي منك الآن .. هيا تعال تقدم !

ثم قالت أنوشكا : هيا ، ستهزمه في وقت آخر ...

فرد عليها : إذا تمكن غادر هذا المكان لن أحصل على فرصة أخرى ، هذه هي الفرصة واحدة أمامي .

و الفت إليها وهو يقول: أليس .... أخرجي ماري من هنا .

استغربت ماري وهي تقول: أليس ؟ هل هذا أنتِ ؟

فردت :نعم ..مفاجئة .. آسفة لم أقل لكِ الحقيقة في وقت مبكر .

ثم قال زورك : هيا ... أنك تضيع الوقت فقط .

بدأ المكان بانهيار ،ثم قال له هياتو : قم بخطوتك الأولى .

فصاح زورك وهو يوجه إليه لكمة : قرار حكيم أيها الميت !!

أغمض هياتو عينه وهو يتعدى لكمة زورك و رد عليه بركلة على وجه ، تراجع زورك نحو الخلف وهو يقول: ما الذي ؟!

ثم قالت ماري : رائع سيغلبه الآن !

نظر إليهم وهو يقول: هيا غادرا سألحق بكما عندما أنتهي .

فردت أليس : حسنا ...ماري .

غادرا و هما تمسكان بأيدي بعضهما البعض ، ثم صاح هياتو : أليس أنا .......

ثم قال شيء بلغة الروسية ، توقفت للحظة و نظرت إليه عندما سمعت الكلمات في رأسها ، نظرت إليه وهي مستغربة ، كان يتبسم لها وهو يشير إليها بوداع ، و فصاحت : هياتو !!

و نزل جزء من السقف على المدخل الحلبة ، حبس هياتو في الأسفل ، فصاح زورك :مهما كان ذلك الأسلوب الذي تستخدمه لن ينفعك !!!

أخرج نصول حادة من جسده ! و هياتو أغمض عينيه ، هجم عليه زورك بغضب ، وهو يتعداه و يوجه إلى مجموعة من الضربات ، أخذ من خلالها يركل و لكم زورك حتى عاد إلى هيئته الأولى ، فصاح زورك من الغضب وهو يقول: ما الذي ؟! أني أفقد قواي !!

فتح هياتو عينه وهو يقول: ماذا ألم تعلم أنه يشحنك كل يوم أثناء نومك ؟!

خرجتا من حديقة الحيوانات ، أخرجت أنوشكا ماري وهي تقول : سأعود بعد ما أخرجه . .

فأنطلق نطاق من الطاقة المانعة للتدخل ، فقالت أنوشكا : ما الذي ؟ درع طاقة ؟!

أخذت تحاول أخترقه لكنها لم تقدر ! ثم أندفع نحو زورك و صوت النظام يقول: باقي 10 ثواني على الانفجار ...9....

تكون فوقه هذه المرة الدرجة الثالثة من الرداء ، مستخدما كل ما تبقى له من طاقته الحيوية !وهو يخرج سيفه و أستمر صوت النظام قائلا: 5 ....4 ...3 ..2...1 .

أخترق سيف وجه زورك و انتشرت سيوف أخرى حول جسده أخذت تمزقه و حدث انفجار وهو يصيح ! و أنهار المكان بكامل عليه ، حدثت حفرة كبيرة في الأرض من الخارج ، نظر هياتو نحو الأعلى وهو يقول: وداعا .

رجع شعر أليس إلى حالتها الطبيعية وهي تصيح ضاربة بيدها على درع الطاقة قائلة : لا !! لا !! ليس من جديد !! لا !!

اختفى درع الطاقة بعد أن هدئت الأمور ، و جثت على ركبتها وهي تبكي ، اتجهت ماري نحوها بخطى خجولة وهي تقول لها : أليس ...

نظرت إليها وهي تقول : لما يحدث هذا معي ؟

نزلت إلى مستواها وهي تقول: لا عليكِ ... سيكون بخير ... صدقني سيكون بخير .

فجأة تحرك ركام خرج زورك وهو يصيح من الغضب ، وهو يقول: تبا !! تبا لكم جميعا !! تبا لهذا العالم الحقير!!

نظر إليهما وهو يتقدم نحوهما وهو يقول: سأجعلكما أول ضحايا سأبيد هذا العالم بأكمله !!

فجأة سقطت على الأرض و تحول غبار و مرت نسمة هواء نثرته تماما ، و كان سيف مغروز على الأرض ،

أخذت أليس تبحث بين الأنقاض وهي تقول: هياتو ...هياتو ..أين أنت ؟!

تقدم ريوما إلهيهما وهو يقول: لا تعتبي نفسك ، لم يعد له وجود في هذا العالم .

نظرتا إليه ثم قالت ماري : أبي ...هل يمكنك فعل شيء ؟

أبعد نظره وهو يقول: لا .

نظرت إليه أليس وهي تقول في غضب يتفجر في داخلها : أنت .... أنت ....

تغير لون شعرها إلى الأزرق و اندفعت نحوه ......
DarknessDragon غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2013, 08:59 AM  
افتراضي
#34
 
الصورة الرمزية DarknessDragon
DarknessDragon
تاريخ التسجيل: Jun 2012
التخصص: دبلجة - ترجمة
المشاركات: 315
شكراً: 52
تم شكره 35 مرة في 24 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 7
DarknessDragon has a spectacular aura aboutDarknessDragon has a spectacular aura about
انتهى كل شيء الآن
نظرتا إليه ثم قالت ماري : أبي ...هل يمكنك فعل شيء ؟
أبعد نظره وهو يقول: لا .
نظرت إليه أليس وهي تقول في غضب يتفجر في داخلها : أنت .... أنت ....
تغير لون شعرها إلى الأزرق و اندفعت نحوه وهي تصيح قائلة : أنت السبب في كل هذا !!!
كان واقفا في مكانه يصد هجومها بترس من الطاقة ، ثم اختفت النصل وهي تعتب ، و تحول الأمر إلى بكاء
فقال لها : هو الذي طلب مني أن أستخدم ذلك الدرع إذا كان سيحدث شيء لم يكن في الحسبان .
ثم تركها في مكانها وهو يغادر برفقة ماري قائلا : لم يعد له وجود في هذا العالم .... أنتقل ما تبقى منه إلى عالم فرسان الكوابيس .... لكي يبقى هناك ...سيعود في يوم من الأيام .
نظرت إليه أليس وهي تقول: ارني ...أرني الطريقة لكي أصل إليه..
توقف للحظات وهو يقول: آسف لا يمكني ذلك ....ما تبقى له أنه ترك علامة الشرف لفرسان الكوابيس .
و تابع طريقه ، نطقت ماري وهي تقول: أبي ....
نظر إلى عينيها و الدموع تتجمع فيها رفع كف راحة يده وهو يضعها عليها بحنان قائلا : سيكون بخير ...سيكون بخير ...
و اختفيا من المكان ، لم يتبقى أي شيء ....لم يتبقى سوى الحزن و الأسى عليه ، استمرت في البحث عن باقيا له ...لكنها لم تجد له أي أثر ، سوا السيف الذي تركه هي علامة شرفه ، في عالم فرسان الكوابيس كان طيفه يراقب العالم الذي أتى منه ، تقدم إليه كبير الفرسان وهو يقول: ماذا هناك أيها الثالث عشر ؟
نظر إليه وهو يقول : هل من الممكن أن تنفذ لي هذا الطلب .
فسأله : ما هو هذا الطلب يا بني ؟
رد عليه : هل يمكنك أن تعدني إلى الأرض ؟
أغلق كبير الفرسان عنينه وهو يقول: يمكني هذا لكن ...
فتح عينه وهو يكمل: عليك أن تستمر في مكافحة قوى الظلام ، لكن دون قواك فارس الكوابيس لأنك استخدمت كل شيء .
فرد هياتو : حسنا كما تريد يا سيدي ..
أتبسم كبير الفرسان وهو يقول : أنك تستغل الفرص ، وهذا ما يعجبني فيك .... ستعود إلى عالم الصراع بعد ثلاث ساعات من قتالك الأخير .
كانت أليس تسير في الشارع بما تبقى لها من قوى جسدية ، كانت تسير مثل جسد بلا روح ، أنطلق صوت هياتو وهو يقول: أهكذا حالتك بعد ما تركتك ؟
بدأت غير مصدقة وهي تقول: هياتو ؟
نظرت إليه وهي تغير مصدقة وهي تقول: هل هذا أنت؟
كان يرتدي معطف شتوي وتبدوا عليه آثار الجراح بشكل طفيف ، فقال لها : من سيكون إذا؟ داركولا ؟
أتجه نحوها ، وهو يضع عليها المعطف الشتوي قائلا : الجو بارد لذلك الأفضل أننا نعود إلى المنزل .
بدأت أليس غير مصدقة وهي تسأله: كيف عدت ؟
أبتسم وهو يقول: لقد تخليت بأني أكون فارس كوابيس بعد الآن ... لذلك أرجعوني كشخص عادي ، لكن لدي مهارتي القتالية .
بدا يضحك وهي تبسم له ، ثم أمسكت بذراعه وهما يغادران وهو يقول: هل تخليتِ عن فكرة الانتقام من اللورد؟
نظرت إليه وهي تقول: نعم ... الأفضل أن لا أشغل بالي بهذا الشيء بعد الآن ....
مر ريوما من عنده بسيارته ، فألقى عليه هياتو التحية عن بعد ، ثم زاد سرعتها وهو بتعد قائلا في بتسم : أخيرا سلام ... سلام لوقت طويل... لا نعلم متى سيقومون بحركتهم التالية ، لكن أتمنى أنهم لا يقومون بشيء مطلقا ... نريد العيش بسلام ...
ركب سيارته وهو يتجه نحو المنزل ، وفي الطريق أخذ يتذكر كل شيء من أول لقاء له بهياتو ، مر ريو كاغي على الطرف الآخر من الشارع ، وهو يتجه نحو المستشفى ، مدينة ليونار ، أصبحت آمنة ...لكن إلى متى ....
النهاية
تمت بحمد الله تعالى
DarknessDragon غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2013, 05:17 PM  
افتراضي
#35
 
الصورة الرمزية Ohana Matsumae
Ohana Matsumae
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 236
شكراً: 92
تم شكره 65 مرة في 44 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 10
Ohana Matsumae is just really niceOhana Matsumae is just really niceOhana Matsumae is just really niceOhana Matsumae is just really niceOhana Matsumae is just really nice
صرآآآآحة لم تقنعني النهاية كنت أنتظر أكثر من هذا...>>
لكن لآ بأس القصة رآآآقتني لأبعد الحدود..>>
لكن لآ تظن أنك قد خدعتني كنت وآئقة من أن هياتو لم يمت...>>
وأعجبني ‘نقلآب أنوشكا أيضا...>>
سررت بقرآءة قصتك..>>
توقيع : Ohana Matsumae
Ohana Matsumae غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:39 AM.